بالصور ، أهال تللسقف ينظّفون مدينتهم من إهمال الحكومتين تهيئة للإحتفال بأعياد القيامة المجيدة

إيزيدي 24 – جميل الجميل

منذ إشراقة الربيع صباح هذا اليوم خرج المئات من أهالي تللسقف لينظّفوا مدينتهم من الحشائش والقمامة الموجودة في الشوارع والأزقّة تهيئة لإستقبال عيد القيامة المجيدة ومهرجان مار كوركيس الثاني والمناسبات الجميلة القادمة .

بحضور المسؤولين الحكوميين والقوات الأمنية والموظّفين والأهالي تم تنفيذ حملة تنظيف وتزيين القرية لكي تظهر بأبهى صورتها وبحلة العيد الجميلة.
الحملة تمت بالتنسيق ما بين الكنيسة ومجلس شؤون القرية وصندوق قرية تللسقف وفوج حراسات تللسقف والقسم البلدي في تللسقف .

قرية تللسقف تعرّضت إلى التهميش والإقصاء الحكوميين حالها حال نظيراتها البلدات الأخريات في سهل نينوى ، وتأذت من الصراعين الكردي والعربي على إدارتها وأصبح مواطنها يرفضون السكن فيها ويفضّلون السفر إلى خارج العراق.

تللسقف أو تل أسقف كما تعرف باسم تسقوپا (بالسريانية: ܣܘܪܝܝܐ تلّا زقيپا) هي بلدة عراقية تقع شمال مدينة الموصل بمسافة 30 كيلو متر وهى تتوسط الطريق بين قضاء تلكيف وناحية ألقوش وتشتهر القرية بزراعة محصولى الحنطة والشعير ويسكنها حوالى عشرة الآف مواطن، وهم كلدان كاثوليك ويوجد فيها كنيستين وهما كنيسة مار كوركيس وكنيسة ماريعقوب وفيها عدة مزارات. يعني اسمها بالعربية التل المنتصب.